نسب الأمية في تونس مفزعة !

بينت النائبة الجهوية للاتحاد الوطني للمرأة التونسية بسيدي بوزيد حياة عمامي، أن نسب الأمية المسجلة في تونس، مفزعة خاصة في صفوف النساء وتشمل حوالي مليوني تونسي، إضافة الى الأمّية الوظيفية والأمّية المعلوماتية وغيرها.

وفي إطار الاحتفال باليوم العالمي لمحو الأمّية نظّم الاتحاد الجهوي للمرأة التونسية في سيدي بوزيد وجمعية فرصة ثانية ورشة بعنوان’الأمية في تونس واقع مفزع وقرارات مؤجّلة’ بمشاركة ممثلين عن السلط الجهوية والمحلية.
وخصصت الورشة خصصت للتعمق في حجم هذه الظاهرة وللعمل مع ممثلي الادارة الجهوية للشؤون الاجتماعية والمندوبية الجهوية للمراة والادارة الجهوية للتربية) وممثلي المنظمات والجمعيات على اعداد خارطة عمل مشتركة لتقليص نسبة الامية في الجهة.
وتمثّلت فقرات الورشة في مداخلة بعنوان ‘واقع الأمية في تونس’ وشهادات قدّمها عدد من المدرّسين في برنامج محو الامية وعدد من المتعلّمين في إطار هذا البرنامج .