سليانة الجنوبية: متساكنو “عين القصبات” يتذمّرون من رداءة البنية التحتية

أعرب عدد من متساكني منطقة عين القصبات من عمادة السفينة التابعة لمعتمدية سليانة الجنوبية عن تذمرهم من تردي وضعية الطريق الرابطة بين “السفينة ” والطريق الوطنية رقم 4، الرابطة بين سليانة ومكثر، مما صعّب تنقلهم وأضرّ بوسائل النقل.
وحسب شهادة أحد متساكني المنطقة، فإنّ وضعيّة الطريق والذي يبلغ طوله حوالي 12 كم متواصلة طيلة سنوات مشيرا على تعبيده مرتين دون جدوى، ومطالبا السلط المعنية بضرورة التدخل وإعادة تعبيد الطريق.
هذا ودعا الأهالي على فكّ عزلتهم والتدخل العاجل لحل مشاكلهم الناجمة عن سوء الطريق وانعدام الماء الصالح للشرب وغيرها من المشاكل التي تقف عائقا أمام توفير مواطن شغل لأهالي المنطقة بما في ذلك الشباب
في حين أكّد أحد متساكني منطقة عين الجوزة، التابعة لعمادة القابل من معتمدية سليانة الجنوبية، أن البنية التحتية المتردية عسّرت تنقلاتهم اليومية لقضاء شؤونهم بإعتبار أن أغلب أصحاب وسائل النقل يمتنعون عن نقلهم بسبب رداءة الطريق.
كما أكّد معاناة المنطقة من التهميش والخصاصة مستنكرا غياب أجهزة الدولة ودعا بالمناسبة أعضاء مجلس نواب الشعب إلى التنقل إلى منطقة عين الجوزة للإطلاع على واقعهم ومشاكلهم.
هذا وأوضح منسق مشاريع التنمية المندمجة بولاية سليانة كمال الصادقي أن تهيئة وتعبيد مسلكي عين القصبات -الصمايدية من معتمدية سليانة الجنوبية على طول 0،8 كم بقيمة اعتمادات جملية تقدر بحوالي 334 الف دينار، هي في مرحلة اعداد تقرير فرز العروض خاصة انه تم يوم 3 فيفري 2021 فتح طلب العروض، حسب قوله.