تبنت 55 من أطفال الشوارع ودربتهم لقتل زوجها

كشفت الشرطة البرازيلية ، أن السياسية البرازيلية وعضو البرلمان  فلورديليس دي سوزا  البالغة من العمر 59 عاما ، جندت 55 من أطفال الشوارع من أجل  قتل زوجها رجل الدين “أندرسون دو كارمو”.
وتعرض الأخير منذ عدة أشهر، إلى واقعة إطلاق النار عليه أكثر من 30 مرة داخل منزله لتبلغ زوجته عن الواقعة ، لكن السلطات البرازيلية، كشفت أن البحث عن السلطة والمال كان الشغف الدائم للبرلمانية فلورديليس، داخل المنزل وخارجه .

وكشفت شرطة ولاية ريو دي جانيرو أن المتهمة حاولت قتل زوجها بمفردها بتسميمه 6 مرات في السابق، إلا أنها فشلت لتقرر الدفع بستة من أبناء التبني وعدد من مساعديها ليقوموا بإطلاق الرصاص على زوجها أثناء وجوده في جراج المنزل، ليبدو الحادث وكأنه سطو مسلح من عصابات المافيا.

ووجهت الشرطة الاتهامات لأكثر من 11 متهمًا في القضية منهم النائبة فلورديليس بعد طلب تجريدها من حصانتها واتهامها بالتخطيط للقتل وتجنيد أطفال للمشاركة في الجريمة، وخداع الشرطة بادعاء السطو المسلح على منزلها.