بلدية رواد تعتمد البريد الاكتروني لاسداء الخدمات وتلقي الشكايات

أصدرت بلدية رواد من ولاية اريانة اليوم السبت 10 أكتوبر 2020، بلاغا أعلمت من خلاله كافة المتساكنين والمتعاملين مع الادارة البلدية، تخصيص فريق يعمل على اسداء الخدمات وتلقي الشكايات ومختلف تساؤلات المواطنين عبر البريد الاكتروني، وذلك في اطار تنفيذ القرار الحكومي حول دعم التبادل الالكتروني بين الادارة والمتعاملين معها توقيا من فيروس كورونا المستجد.

ويأتي هذا القرار، حسب ما افاد به رئيس البلدية عدنان بوعصيدة لمواصلة تامين الخدمات البلدية واستمرارية اداء المرفق العام في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد وتجسيما للتوجهات والاجراءات الحكومية المتعلقة بدعم التبادل الالكتروني بين الادارة وكافة المتعاملين معها في اطار التوقي من الفيروس وحفاظا على صحة المواطن من مخاطر الوباء لدى التنقل الى مقرات البلدية.

واضاف بوعصيدة ان فريق العمل الذي تم تكوينه سيجيب على كل تساؤلات المواطنين في مختلف المسائل المتعلقة بالعمل البلدي والخدمات البلدية حيث سيعتبر الرسائل الاكترونية الواردة على العنوان الالكتروني بمثابة مطالب رسمية يتم الرد عليها في الاجال القانونية.

ودعت بلدية رواد في بلاغها ايضا كافة المواطنين الى التحلي بروح المسؤولية وعدم المخاطرة بانفسهم عبر التقليص قدر الامكان في زياراتهم الى مكاتب الاستقبال ومختلف المصالح الادارية التابعة للبلدية والتواصل عن بعد في هذه المرحلة الدقيقة مع الالتزام بقواعد البروتوكول الصحي المعتمد للوافدين على البلدية عند الضرورة من خلال اجبارية ارتداء الكمامة والالتزام بقيس حرارة الجسم واستعمال السائل المطهر المتوفر بالمقرات البلدية واعتماد مسافة متر على الاقل عند طلب الخدمة.