باجة: صعوبات كبيرة في دفن ضحايا كورونا

أكد والي باجة معز الميلي، اليوم الجمعة 2 أكتوبر 2020، أن الولاية تجابه صعوبات كبيرة فى توفير وسائل دفن ضحايا كوفيد-19 ومجابهة الوباء خاصة أمام تسارع نسق الانتشار الوبائي بالجهة.

واوضح الوالي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، عقب اجتماع لجنة مجابهة الكوارث بالجهة، أن من بين هذه الصعوبات عدم توفر وسائل نقل الاموات والتجهيزات اللازمة لتطبيق البرتكول الصحي فى عملية الدفن وصناديق واكياس الموتى، مضيفا أن رؤساء بلديات عمدون وتبرسق وباجة واجهوا إشكاليات فى عمليات دفن لسبع ضحايا لهذا الوباء خاصة امام خوف أعوان البلديات المفترض ان يقوموا بالدفن من الوباء.

وأكّد أهمية استعداد كل المتدخلين للمرحلة القادمة وتنفيذ توصيات ارة الصحة، مضيفا أنه تم ضبط خارطة لتوزيع المرضي وبؤر انتشار الوباء بباجة سيتم تحيينها دوريا
من جهة اخرى ركز اجتماع لجنة مجابهة الكوارث اليوم على اهمية تعميم الادارة الجهوية للصحة للمعلومة بين كل الاطراف لتمكينها من القيام بدورها.

وما جانبه، أكّد مدير الصحة الوقائية بالادارة الجهوية للصحة ناجي العطواني، أن الوباء يعرف انتشارا بنسق لم تعرفه الجهة خلال الموجة الاولي، لافتا إلى أن قرابة 80 بالمائة من الحالات منتشرة بباجة الشمالية وخاصة بمناطق عين برم وقصر باردو وباجة الجديدة والمزارة.
من جهته دعا محمد ياسر الغربي رئيس بلدية باجة الى التأطير النفسي للقائمين بعمليات الدفن وتحسيسهم بعد ملاحظة الرعب الذى يعيشونه.