باجة: اضراب كافة اسلاك العاملين فى القطاع الفلاحي

نفذ العاملون فى قطاع الفلاحة بباجة بكل اسلاكه من مهندسين وتقنيين وعمال حضائر اليوم الاربعاء 24 جوان 2020، اضرابا عن العمل وخرجوا في مسيرة بشارع الحبيب بورقيبة وصولا الى مقر الاتحاد الجهوى للشغل، ونفذوا وقفة احتجاجية امام مقر المندوبية الجهوية للفلاحة

وقال كاتب عام النقابة الاساسية للفلاحة بباجة حسان نموشي ان “قرابة 2500 عامل بالقطاع من مهندسين وتقنيين وموظفين وعمال حضائر، تحركوا لاول مرة بهذا الشكل منذ 50 سنة للمطالبة بالقانون الاساسي واحداث ديوان الغابات وتسوية وضعية عمال الحضائر واقرار خصوصية عمل بعض الاسلاك على غرار اسلاك قطاع الغابات”.
وبينت نقيبة مهندسي الفلاحة سهام توجاني بن صالح ل”وات” ان قطاع الفلاحة “ظل مغيبا منذ عقود ويهدف هذا التحرك الى تذكير الحكومة بضرورة ايقاف تهميش القطاع ومراجعة القرارات القديمة والقوانين الاساسية والانظمة الاساسية ومنها شفافية المنح والنقل والترقيات”.
ودعت الى “عدم تسمية مسؤولين من خارج المختصين فى الفلاحة لتسيير القطاع الذى بين انه اساس الاقتصاد الوطنى فى كل الظروف ومنها ازمة كورونا”، وشددت على ضرورة ان يكون القطاع “طرفا فاعلا فى ضبط الاستراتيجية المستقبلية لتونس”.
وذكر عضو المكتب الجهوى للاتحاد العام التونسي للشغل حافظ الربعي ل”وات” ان الاتحاد “تبني تحركات قطاع الفلاحة اعتبارا للوضعية المتردية لعدد من الاسلاك مثل عمال الغابات”، وطالب ب”العدالة بين مختلف الولايات فى هذا السلك”.

باجة اضراب القطاع الفلاحي