القصرين: استعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين أمام المنشأة النفطية حقل الدولاب

اكد الناطق الرسمي باسم اعتصام الدولاب محمد رؤوف الخضراوي، أن مكان الاعتصام أمام المنشأة النفطية بحقل الدولاب في ولاية القصرين، شهد صباح اليوم الثلاثاء 16 فيفري 2021، مناوشات وعمليات كر وفر بين عدد من أهالي بعض الشبان الموقوفين ووحدات الحرس الوطني تخللها إستعمال للغاز المسيل للدموع لتفريقهم.
وأضاف الخضراوي، في تصريح لشمس اف ام، أن الأهالي قدموا صباح اليوم لتنفيذ وقفة احتجاجية أمام الشركة البيترولية للمطالبة بإطلاق سراح أبنائهم الموقوفين خلال الأحداث التي جدت أمس الاثنين أمام مقر الولاية الا أنهم جوبهوا بإستعمال الغاز المسيل للدموع لتفريقهم.

من جانبه، قال كاتب عام النقابة الجهوية للحرس بالقصرين عبد الله الساهلي، إن سبب استعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين هو إقدام البعض منهم على محاولة اقتحام الشركة البترولية.