وزارة الصحة تدعو إلى إسداء الخدمات للمرضى غير المصابين بكورونا

دعت وزارة الصحة الهياكل والمؤسسات الصحة العمومية والخاصة إلى مواصلة إسداء الخدمات الصحية الأساسية للمرضى غير المصابين بفيروس “كورونا”، وذلك حرصا على تفادي تدهور الوضع الصحي لبعض الفئات التي تشكو هشاشة على المستوى الصحي.

ودعت الوزارة في منشور صدر عنها ،أمس الجمعة، المديرين الجهويين للصحة والمديرين العامين ومديري الهياكل والمؤسسات الصحية العمومية والخاصة، إلى إعادة الأنشطة الطبية والصحية المبرمجة بالنسبة تأمين الخدمات الصحية اللازمة بالقطاعين العام والخاص كمواصلة البرنامج الوطني للتلقيح وبرنامج صحة الأم والوليد والصحة الجنسية والإنجابية والخدمات الخاصة بالأمراض غير السارية، ذلك وفق الجذاذات الفنية المصاحبة.

وطالبت بتأمين استمرارية الخدمات الصحية للحالات الاستعجالية وذلك بالتنسيق بين الخطوط الصحية الثلاثة ومع مصالح النقل الصحي الاستعجالي وبمزيد العمل على تمكين مهنيي الصحة من الإطارات الطبية وشبه طبية والعملة من وسائل الوقاية اللازمة لمباشرة عملهم مع ترشيد الاستعمال تلك الوسائل وأخذ التدابير اللازمة لتجنب إمكانية العدوى بالنسبة للمقبلين على العيادات باعتماد نظام الفرز .

وشددت على ضرورة العمل على توفير الأدوية للمرضى ووضع آليات جديدة لتسهيل التواصل معهم واستعمال الخط الأخضر الجهوي للتواصل مع المواطنين في كل ما يخص الخدمات الصحية الأساسية فضلا عن وضع استراتجية تواصل للخدمات الصحية الأساسية واستعمال كافة وسائل الاتصال المتاحة على المستوى الجهوي.

ولفتت الى ضرورة تكوين لجنة فنية جهوية تهتم بهذه النوعية من الخدمات الصحية تحت اشراف المدير الجهوي للصحة لمعاينة الصعوبات والعمل على تذليلها من خلال وضع برنامج عمل ملائم للجهة مع تشريك القطاع الخاص للصحة.