هيئة مجابهة كورونا: بعض الولايات لاتزال تمثل خطراً وبائياً

أشرف رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ اليوم الاثنين 27 أفريل 2020 بدار الضيافة بقرطاج على الإجتماع الدوري للهيئة الوطنية لمجابهة الكورونا.

وتمّ في بداية الإجتماع إستعراض مخرجات إجتماع اللجنة العلمية لمجابهة الكورونا والتأكيد على تراجع مؤشر العدوى في عدد من الجهات مع ضرورة الحذر باعتبار أن بعض الولايات لازالت تمثل خطرا وبائيا يجب التعامل معه بأعلى درجات الحيطة واليقظة والإستباق في تطويع الاجراءات.

وإستمع أعضاء الهيئة إلى تقرير حول الإجراءات المقترحة للإستراتيجية الوطنية لفترة الحجر الصحي الموجّه والتي قدمتها اللجنة الوزارية المعنية.

ووأصت الهيئة بمزيد الإلتزام بالتدابير الوقائية والصحية الضرورية في الأسواق وتفادي الاكتظاظ والتعويل على دور البلديات والإعلام والمجتمع المدني في معاضدة جهود الدولة في هذا الإطار.

وتطرق إجتماع الهيئة إلى مؤشرات التزود وتزويد السوق خلال الأيام الأولى لشهر رمضان المعظم في كل الجهات.

وشدّد رئيس الحكومة بالمناسبة على إحكام التنسيق للمحافظة على تزويد السوق بالكميات المطلوبة والتحكم في الأسعار ومعاضدة كل جهود الرقابة على مسالك التوزيع.

وأكد رئيس الحكومة على الإحاطة بالفئات الهشة ومحدودة الدخل ومواصلة المد التضامني في هذا الظرف الاستثنائي وإيلاء الوضع الإجتماعي الأهمية التي يستحقها.