نقابتا أعوان واطارات شركة ”ستير” ترفضان قرار التسخير

عبّرت نقابتا الأعوان والإطارات بالشركة التونسية لصناعات التكرير (ستير)، في بيان مشترك أصدرتاه، اليوم الخميس، عن رفض الطرف النقابي قرار تسخير الإدارة العامة للشركة لجميع اعوان المؤسسة خلال شهر رمضان المعظم، متهمتين الإدارة بتوتير المناخ العام بالمؤسسة.

وجاء في ذات البيان أن القرار الإداري بالتسخير يتعارض والبيان الحكومي عدد 156 لسنة 2020 المتعلق بضبط حاجيات الأساسية لمقتضيات ضمان استمرارية المرافق الحيوية في اطار تطبيق إجراءات الحجر الصحي الشامل والداعي للتقليص من عدد الأعوان تجنبا للعدوى.

كما حذرت النقابتان الإدارة العامة للستير من المساس بما اعتبرته مكاسب منظوريها بما في ذلك وصولات الأكل، مؤكدة أنها ستواجه ما أسمته بتعنّت الإدارة العامة في أخذ القرارات أحادية الجانب والتي لا تأخذ بعين الاعتبار صحة الأعوان في هذه الظرفية الخاصة ،وفق نص البيان.

ومن جانبه، أكد عضو جامعة النفط والمواد الكيميائية، سامي اللواتي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، على رفضه وكل الاعوان والاطارات بمؤسسة الستير لقرارات الادارة العامة المتعلقة بتسخير الاعوان الـ600 للمؤسسة بالعودة الجماعية للعمل خلال شهر رمضان دون توفير شروط السلامة والتأمين العام.

وأضاف انه “لن يتم السماح لأي كان باستغلال أزمة كورونا للمساس بحقوق و مكتسبات العملة”، معربا عن استعداد الطرف النقابي للمشاركة في المد التضامني بكافة الوسائل، باعتبارها مسألة مبدأ”،وفق تعبيره، مشيرا إلى أنه أنه سيتم انطلاقا من يوم غد تنظيم وقفات احتجاجية عامة داخل المؤسسة،وقد يتم الاضطرار إلى إيقاف عملية شحن المواد البترولية، على حدّ قوله.

في المقابل، أكد مصدر رسمي من مؤسسة الستير، فضل عدم ذكر إسمه، على أن الشركة كمؤسسة طاقية غير مشمولة بالحجر الصحي، ويخضع توقيت العمل فيها للسلطة التقديرية للإدارة مع مراعاة كل الاجراءات الصحية الواجبة وفق ما أقرته رئاسة الحكومة.

وأضاف أنه يجري التحاور مع الطرف النقابي ومنظوريه لفض الاشكال القائم عبر تنظيم حصتي استمرار وآليات عمل تضمن التباعد الاجتماعي وتتفادى التجمهر العمالي، فضلا عن توفير الإدارة لكافة وسائل الوقاية .

وأبرز أن الشركة استعدت لمثل هذه الوضعيات في اطار مخطط استمرار نشاط يتم دوريا تمكين وزارة الإشراف منه.

أما في ما يتعلّق بوصولات الاكل، بيّن ذات المصدر أن الشركة منضبطة لجميع محتويات المراسيم والنصوص القانونية الصادرة في هذا الشان، وفق تأكيده.

(وات)