محمد عمار: فضيحة الميركاتو البرلماني كشفت الحزام الوهمي للمشيشي

دعا المتحدث باسم التيار الديمقراطي محمد عمار النيابة العمومية الى تحريك دعوى قضائية بشأن شبهة الرشوة والارتشاء في ما وصفه بفضيحة الميركاتو البرلماني.

وقال عمار إنّه كان من المفروض أن تتولى النيابة العمومية من تلقاء نفسها فتح بحث تحقيقي في موضوع الرشوة والفساء السياسي مباشرة بعد إعلان أحد النواب على موجات موزاييك تلقيه عرضا من أحد الأطراف السياسية للالتحاق باحدى الكتل البرلمانية مقابل حصوله على مبلغ مالي قدره 150 الف دينار، في إشارة إلى تصريح راشد الخياري لبرنامج ميدي شو أمس.

واعتبر عمار اأن فتح بحث تحقيقي في هذا الملف خطوة ضرورية لتنقية المناخ السياسي والبرلماني وكشف عن الأطراف التي تعمل على شراء الذمم بهدف توسيع كتلها والحصول على تمثيلية أكبر داخل هياكل البرلمان.

وبيّن محمد عمار أنّ فضيحة الميركاتو البرلماني كشفت حقيقة مزاعم الحزام البرلماني “الوهمي” لحكومة المشيشي بأكثر من 120 نائبا لينحصر العدد الحقيقي لنواب الائتلاف الحاكم في حدود 102 نائبا.

الحبيب وذان