لهذا لن يخضع القادمون من إيطاليا وألمانيا وسويسرا.. إلى أي إجراء

أوضح الدكتور الحبيب غديرة عضو اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا، أن التصنيف الذي نشرته وزارة الصحة أنجز بإشتراك بين المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة ولجنة مجابهة فيروس كورونا، وهو تصنيف اعتمدته عدة منظمات دولية وتم ضبطه حسب دلالات علمية مضبوطة.

وأفاد الدكتور غديرة خلال مداخلته في برنامج صباح الناس اليوم الخميس، بأن هذا التصنيف يستند أساسا على عدد الحالات التي ما تزال تحمل الإصابة بالنسبة للعدد الجملي للإصابات، وتطور الحالات في الـ14 يوما الأخيرة. وأشار إلى أن عدد الوفيات في هذه البلدان ليس ذو دلالة هامة في هذا التقييم، قائلا ”هذا تصنيف يعتمد على مدى التفشي المجموعاتي لفيروس كورونا”.

وأكد المتحدث أن التونسيين القادمين من مناطق مصنفة خضراء لن يخضعوا إلى أي إجراء، في حين أن الوافدين من دول ”برتقالية” مطالبون بتحليل مخبري سلبي والإلتزام بحجر صحي ذاتي لمدة 14 يوما. أما التونسيون القادمون من دول مصنفة ”حمراء”، فهم مطالبون بتحليل مخبري سلبي و7 أيام من الحجر الإجباري في نزل.

وأعلن الدكتور غديرة عن إعتماد تطبيقيتين لمراقبة التزام الوافدين من دول ”برتقالية” بالحجر الذاتي، وهوما تطبيقتا ”احميني” و”وقاية” اللتين سيتم تنزيلهما في هواتف المعنيين لمراقبة تحركاتهم. وقال ”نعوّل على وعي المواطنين قبل كل شيء”.