رئيس غرفة المقاهي: العملة لم يتحصلوا على أجورهم..ولن يُمكننا خلاصهم

أكد رئيس الغرفة الوطنية للمقاهي التابعة للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية محمد فوزي الحنفي، أن عملة المقاهي وقاعات الشاي من نُدُل وعمال تنظيف.. لم يحصلوا على أجرة أفريل ولن يكون ممكنا تمكينهم من أجرة ماي، نظرا لعدم إمتلاك أصحاب المقاهي مداخيل لذلك، مشددا على أن ”الأجر دون عمل مخالف لقانون الشغل” على حد تعبيره.

وانتقد المتحدث في مداخلته في برنامج ”شاهية طيبة” قرار الحكومة إعادة فتح المقاهي بداية من 24 ماي، مؤكدا عدم التشاور مع ممثلي أصحاب المقاهي وعدم واقعية هذا القرار. وقال ”أولا لم تمكنا الدولة من منحة 200 دينار كمساهمة في خلاص العملة واجراءات الحصول على هذه المنحة معقدة جدا مما جعل التمتع بها أمرا صعبا.. أؤكد أن لا أحد قد تمتع بهذه المنحة”.

وتابع ”ثانيا، كيف سنعيد فتح أبوابنا وأغلبنا لم يتمكن من خلاص كراء المحلات، كما تنتظره فواتير ماء وكهرباء.. وكيف سنطبق اجراءات الوقاية عبر استعمال الكؤوس ذات الاستعمال الواحد، في حين أنها غير متوفرة في السوق؟”.

وتابع ”ليست عودة للمقاهي بل هي شبه عودة، قاعات الشاي لن تفتح أبوابها مثلا لأن الوضعية لن تكون مربحة بالمرة”.

وعن مطالب أصحاب المقاهي، قال رئيس الغرفة ”نريد قروضا سهلة بفوائض بسيطة.. وتأخير في استخلاص الآداءات، وتبسيطا في تمكين العملة من 200 دينار..”.