رئيس الدولة: لهذا السبب حرصوا على تمرير مشروع قانون المالية رغم نقائصه

قال رئيس الجمهورية قيس سعيّد في كلمة توجّه بها إلى الشعب التونسي بمناسبة حلول السنة الجديدة اليوم الخميس 31 ديسمبر 2020 إنّ المبادرات التشريعية التي أعلنها والمتعلّقة بإحداث مؤسسة “فداء” وأخرى بالصلح الجزائي تعطّلت ”لأنّ الأوضاع وللأسف لم تتهيّأ لتقديمها وتقديم غيرها من مشاريع القوانين ولكن سنعمل على تقديمها في اقرب الآجال وليتحمل كلّ شخص مسؤوليته أمام الله والشعب والتاريخ”.

وأشار إلى أنّ الأوضاع ازدادت تعقيدا مؤخرا عند المصادقة على مشروع قانون المالية الذي تم الحرص على تمريره رغم نقائصه حتى لا يتم اللجوء الى تنفيذ هذا المشروع في الجانب المتعلق بالنفقات، بأوامر رئاسية كل 3 أشهر، وفق تعبيره.

وتابع رئيس الجمهورية “لم يكن الأمر هيّنا في إدارة الأوضاع الاجتماعية فالمطالب التي رفعها التونسيون منذ أكثر من 10 سنوات لم يتحقق منها شيئا بل ازدادت الأوضاع سواء في بعض القطاعات بل وتفاقمت”.