خلية أزمة بسويسرا تقدم إعانات للجالية التونسية

نشرت وزارة الشؤون الخارجية على صفحتها بالفايسوك، اليوم الجمعة 24 أفريل 2020، أنه بدافع مدّ تلقائي وإلتزام مواطني وخدمة لمصالح الجالية التونسية بسويسرا و إمارة ليشتنشتاين، يواصل أعضاء خلية الأزمة (سفارة الجمهورية التونسية ببارن و ممثلي مجلس نواب الشعب وممثلي المجتمع المدني الناشطين بسويسرا) الإصغاء و الإجابة على مختلف طلبات التونسيين الذين يوجدون في وضعية صعبة أو هشة.

وأبرزت الوزارة أن الخليّة تمكنت من مد يد العون إلى أكثر من عشرين طالب و طالبة سواء بالتدخل لدى بعض المنظمات السويسرية أو برعايتهم من قبل أحد المتطوعين و كذلك من الاستجابة إلى جميع الطلبات الصادرة عن العديد من الأفراد أو العائلات التي تمر بوضعية اجتماعية صعبة في شكل إعانات مالية أو عينية.