المشيشي: مازلنا على العهد والدولة ستوفّر كلّ الإمكانيات الصحية

أكّد رئيس الحكومة هشام المشيشي خلال جلسة عامّة لتقديم بيان الحكومة بمجلس نواب الشعب السبت 28 نوفمبر2020، ”أنّه مازال على العهد بعد ثلاثة أشهر من تولي مهامه، وأنّه سيبقى يتعامل بنفس الجرأة وأكثر عزيمة وإصرار على التغيير إيمانا بالانتقال الديمقراطي وتكريسا لدستور 2014 ومؤسساته” حسب قوله.

وأشار إلى أنّ الحكومة تحمّلت مسؤوليتها كاملة في إدارة مختلف القضايا وشتى الأزمات وفي مقدمتها جائحة كورونا التي ماتزال تمثل تحدّيا كبيرا، وكانت صحة المواطن أولويتهم، وفق تعبيره.

وبيّن أنّ الدولة لن تدخّر أي جهد في توفير كل الإمكانيات الصحية من وسائل حماية وكشف وعلاج ولقاح، وهي من خلال اعتمادات الميزانية وحصيلة تضامن المواطنات والمواطنين.

التزام الشعب سيسمح بكسر موجة الوباء وتخفيف الإجراءات تدريجيا

ودعا رئيس الحكومة هشام المشيشي كل أفراد المجتمع إلى مزيد الالتزام بالإجراءات الوقائية وحماية أنفسهم ومحيطهم وهو ما سيسمح بكسر موجة الوباء وتخفيف الإجراءات تدريجيا.

ووجه المشيشي تحية للأمن والجيش الأبيض والإطارات الجهوية والمركزية وكل من ساهم في مقاومة الوباء قائلا “الدولة ممتنة لكم والشعب التونسي يشكر فضلكم ويكبر تضحياتكم” .