المحكمة الإدارية ترفض مطلب شوقي الطبيب…

أصدرت المحكمة الإدارية قرارًا بتاريخ 7 سبتمبر الجاري يقضي برفض المطلب المقدّم من عدد من المحامين لتوقيف تنفيذ الأمر الحكومي الصادر يوم 25 أوت الماضي والذي ينص على إنهاء تسمية شوقي الطبيب رئيسا للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد.

وأوضح قرار المحكمة الممضى من الرئيس الأوّل للمحكمة الإدارية عبدالسلام مهدي قريصيعة أنّه بصرف النظر عن الدفع بعدم إختصاص المحكمة والدفوعات الشكلية الأخرى وعن مدى جدّية الأسباب فإنّه لك يبرز أنّ تنفيذ القرار ( إنهاء المهام)من شأنه أن يؤدي إلى نتائج يصعب تداركها، ولذلك تم رفض الطلب.

ويُذكر أنّ مطلب إيقاف تنفيذ أمر إنهاء مهام شوقي الطبيب تقدّم به عدد من المحامين من بينهم العمداء إبراهيم بودربالة وعبدالوهاب الباهي وعبدالجليل بوراوي وبشير الصيد وفاضل محفوظ وعامر المحرزي وعدد من المحامين الآخرين .