القيزاني ومرادع.. من الأمن إلى الدبلوماسية

في إطار الحركة السنوية لرؤساء البعثات الدبلوماسية والدائمة والقنصلية، قرّر رئيس الجمهورية قيس سعيّد تعيين مدير عام الأمن الوطني كمال القيزاني سفيرا لتونس بلاهاي والمدير العام للأمن الرئاسي سابقا رؤوف مرادع قنصلا عاما بسترازبورغ.

وسبق أن عبّرت نقابة السلك الدبلوماسي منذ أشهر عن رفضها القطعي لتعيين مسؤول أمني على رأس البعثات القنصلية التونسية.

وحذّرت نقابة السلك الدبلوماسي من ما وصفته بالتمادي في التعيينات السياسية والتسميات المبنية على الولاءات وسياسة الترضية لمن تمّ إعفائهم من مهامهم في مجالات اختصاصهم، والتي من شأنها خلق حالة من الاحتقان والإحباط المهني في صفوف الدبلوماسيين.

تفاصيل الحركة السنوية لرؤساء البعثات الدبلوماسية والدائمة والقنصلية