الفخفاخ: ”أنا إخترت نستثمر بالحلال موش نشري دار”..

قال رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ خلال جلسة عامة بمجلس نواب الشعب، الخميس 25 جوان 2020 أنه يفتخر برئاسة حكومة التي إعتبر أنها نجحت في الإنتصار على كورونا.

وإعتبر الفخفاخ أنه تم استهدافه بافتراءات ومغالطات وشتم مؤكدا أن الوزير أو النائب والمسؤول في الدولة من حقه الإستثمار وأن يكون له ممتلكات ”بالحلال”، قائلا: ” أنا اخترت نستثمر موش نشري دار”، حسب تعبيره.

وأكد الفخفاخ انه وبعد خروجه من مسؤولية وزير السياحة سنة 2014، بحث على تطوير استثماراته، مضيفا انه كان قبل الثورة على رأس اكبر شركة صناعية في العالم وذلك سنة 2009.

كما أوضح انه اقنع مستثمرا أجنبيا بالإستثمار في تونس في مجال تثمين النفايات، وذلك في فترة الضربة الإرهابية السياحية التي شهدتها تونس وتوقف الاستثمار.

وأضاف انه تلقى مقترحات لتغيير حزب التكتل الا انه رفض ذلك مضيفا انه رغم فشله في الانتخابات الرئاسية شاءت الأقدار ان اختاره رئيس الدولة قيس سعيد لرئاسة الحكومة الحالية.