الغنوشي يدعو للتهدئة والإبتعاد عن الصراع والتنابز بالألقاب

إعتبر رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي، اليوم الخميس 25 جوان 2020، خلال جلسة عامة للحوار مع رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، ان نجاحات مقاومة أزمة كورونا لايخفي مؤشرات متدهورة غير مسبوقة تتمثل في عجز الميزانية وارتفاع البطالة، الأمر الذي يشكل خطراً على السلم الإجتماعي .

ودعا الغنوشي إلى إيجاد حلول لتفادي تفاقم الأزمة مطالبا بخطة لإعادة التوازن المالي وإعادة النظر في منظومة الدعم.

كما إعتبر أن المجهود الوطني لمقاومة الأزمة الصحية دعمته وحدة وطنية، وهو مطلوب اليوم، للتصدي للتحديات القادمة، مضيفا أنه من الضروري ظهورها في مؤسسة واحدة.

ودعا رئيس البرلمان للتهدئة وتجاوز التجاذبات والاختلاف وتجنب الصراع والتنابز بالألقاب واقتسام الاعباء التي اعتبرها مسؤولية موحدة بين كل الشعب التونسي.