الغنوشي: هذه أبرز أولويات البرلمان خلال الفترة القادمة..

إعتبر رئيس مجلس نواب الشعب وزعيم حركة النهضة، راشد الغنوشي، اليوم الأحد، في حوار أدلى به للقناة الوطنية الأولى، أن أولوليات العمل البرلماني خلال الفترة القادمة تتمثل أساساً في المشاركة في مجابهة فيروس كورونا.

وأضاف:”المحكمة الدستورية هي أيضاً من بين أبرز أولوياتنا، ونحن نشعر بالتقصير في تأخر إقامتها، ذلك أنها بمثابة ‘حارسة’ للنظام الجمهوري والديمقراطي، كما أنها تساعد على حسن سير دواليب الدولة”.

كما أكد رئيس البرلمان، أنه سيتم أيضاً العمل على تطوير النظام الإنتخابي من أجل التقليص من حالة التشنج التي يعيشها المجلس.

وأضاف:” ليست هناك ضرورة لمراجعة النظام السياسي، بل يجب تغيير النظام الإنتخابي بما يفرز أغلبية وأقلية داخل البرلمان”.

وأوضح زعيم حركة النهضة أن المجلس سيسهر كذلك على تطوير قوانينه الداخلية، بالإضافة إلى تطوير المنظومة الإجتماعية وتمليك التونسيين وتوزيع الأراضي المهملة.

وقال الغنوشي:” تونس عملاق مكبل بقوانين مجحفة تحول دون المبادرة الحرة والإبداع، ويجب تقديم مبادرات لتحرير هذا العملاق”.

وفي سياق آخر، أكد رئيس مجلس نواب الشعب أن الوضع الصحي الذي تعيشه تونس حالياً والمتعلق بأزمة جائحة كورونا يتسم بالخطورة، قائلاً إنه لا يمكن غلق الحدود من جديد، مثلما حصل خلال الجائحة الأولى، ذلك أن الوضعية الاقتصادية للبلاد باتت صعبة جداً ومعقدة.

من جهة أخرى، إعتبر رئيس مجلس نواب الشعب، أن هناك تهويلاً كبيراً لخصومات مجلس النواب، قائلاً إن جميع برلمانات العالم تتسم بطبيعة معارضة وتشهد تشنجاً.

محمد علي العرفاوي