الخياري: رفضت عرضا بـ 150 ألف دينار للإنضمام لأحد الأحزاب

نفى النائب المستقل بمجلس نواب الشعب راشد الخياري في ميدي شو اليوم الجمعة 2 أكتوبر 2020 صحّة ما يروّج بشأن انضمامه إلى كتلة قلب تونس أو حركة النهضة بالبرلمان، مشيرا إلى أنّه تراجع في آخر لحظة عن الإنضمام لكتلة النهضة.

وأوضح الخياري في المقابل أنّ انضمامه إلى كتلة حركة النهضة يبقى واردا إن احتاجت إليه لمنع عبير موسي وحلفائها من الحصول على ما أسماه بالمقعد الحاسم صلب مكتب المجلس، مشيرا إلى أنّ المفاوضات ما تزال متواصلة في هذا الخصوص.

وأكّد الخياري تلقيه العديد من العروض من أطراف سياسية وكتل بالبرلمان للإنضمام إليها، كاشفا عن تلقيه عرضا ماليا بـ 150 ألف دينار من أحد الأحزاب للإنضمام إليه، لكنّه رفضه حسب تأكيده.

وقال: ”وصلتي عروض من مختلف الكتل في مشهد بات أقرب للمركاتو في كرة القدم”

وأكّد الخياري حصول اتصالات مع قلب تونس وائتلاف الكرامة، كما أكّد اتصال أطراف من حزب تحيا تونس به للإنضامام إلى كتلته بالبرلمان.

واعتبر أنّ خبر انضمامه لقلب تونس هي محاولة لتشويه رغم أنّه يعتبر هذا الحزب منخرط إلى حدّ الآن في خدمة الثورة، على عكس الأحزاب المحسوبة على الثورة التي انخرطت في منظومة الثورة المضادة على غرار التيار الديمقراطي وحركة الشعب، وفق تقديره.