الخليفي: هذا المطلوب من المشيشي إذا قرّر تحويرا وزاريّا…

أكّد رئيس كتلة قلب تونس أسامة الخليفي في تصريح لموزاييك اليوم السبت 28 نوفمبر 2020 أن التحوير الوزاري، إن تم إقراره من قبل رئيس الحكومة هشام المشيشي، يجب أن يكون بعد تقييم أداء وزرائه والتشاور مع الأحزاب المكونة للحزام السياسي للحكومة.

وأضاف أنّ التحوير يجب أن يضمن تشريك الأحزاب والكفاءات الحزبية أو القريبة من الأحزاب لتطبيق برنامج واضح “وقلب تونس متمسك ببتطبيق برنامج واضح” حسب تعبيره .

وبخصوص بيان رئيس الحكومة هشام المشيشي اليوم أمام البرلمان حول مشروع قانون المالية لسنة 2021 اعتبر الخليفي أنّ البيان مسؤول وضّح من خلاله حقيقة الارقام الاقتصادية.

وأشار إلى أن جملة الاصلاحات التي قدمها المشيشي هي بداية الحلول “لكن مشروع قانون المالية يتطلب بعض التعديلات والتوضيحات الخاصة بآليات التطبيق مثل آلية تعديل منظومة الدعم وتشجيع الاستثمار”.

وأعلن الخليفي انخراط قلب تونس في الحوار الوطني الاقتصادي الذي دعا له رئيس الحكومة، مضيفا أن المطالب مشروعة ولكن يجب تأطيرها والاستجابة لها حسب امكانيات الدولة، وفق تعبيره.