الأزمة الليبية محور محادثة هاتفية بين وزير الخارجية ونظيره الجزائري

تطرقت محادثة هاتفية جمعت، اليوم الأربعاء، وزير الشؤون الخارجية، نور الدين الريّ، بنظيره الجزائري صبري بوقادوم، إلى مستجدّات الأوضاع في ليبيا.

وجدد الجانبان، وفق بلاغ للخارجية، التأكيد على تمسّك البلدين بالحلّ السّلمي التّوافقي المبني على حوار ليبي ليبي، كسبيل وحيد لإنجاح المسار السّياسي في هذا البلد، بما يكفل صون وحدة ليبيا وسيادتها واستقرارها ويحقّق تطلعات الشعب الليبي الشّقيق إلى العيش الكريم في كنف الأمن والسّلام والوفاق.

كما تم خلال المكالمة الهاتفية، التي بادر بها الوزير الجزائري، استعراض علاقات التعاون وأواصر الأخوة المتميّزة بين البلدين والشعبين الشقيقين والسّبل الكفيلة بالارتقاء بها إلى أفضل المستويات، علاوة على تبادل وجهات النظر إزاء المسائل العربية والإقليمية والدولية محلّ الاهتمام المشترك، وفق ذات المصدر