اتفاقية بقيمة 103 مليون دينار لتمليك 500 ألف تونسي مساكن بمبالغ زهيدة

تم خلال جلسة بمقر وزارة أملاك الدّولة والشؤون العقارية إمضاء اتفاقية بين وزارتي أملاك الدّولة والشؤون العقارية والتجهيز والإسكان والتهيئة الترابية الاثنين 29 جوان 2020 لإنجاز الأشغال الفنية الضرورية لتسوية وضعية التجمعات السكنية القديمة المقامة على ملك الدّولة الخاص في مرحلة أولى تهم 1246 حيا سكنيا على مساحة حوالي 12.000 هكتار وتضم 150 ألف مسكن لفائدة 500 ألف منتفع تونسي ممن قاموا بالبناء على ملك الدولة الخاصة والذين يتوزعون ب23 ولاية بإستثثناء قبلي .

مشروع التفويت تمليك 150 ألف مسكن ب23 ولاية

وأبرز وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية غازي الشواشي في تصريح لموزاييك أنه تم وضع اعتمادات بقيمة 103 مليون دينار (رغم تأخر المشروع منذ سنة 2018) سيتم وضعها على ذمة ديوان قيس الأراضي والمسح العقاري مضيفا انه تمت إحالة القسط الأول من هذه الاعتمادات لوضع الأمثلة الهندسية التي على أساسها سيتم إبرام عقود البيع لأصحابها بقيمة 3.5 مليون دينار في مرحلة أولى وهي تشمل 91 تجمعا سكنيا لفائدة 15 ألف مواطن ومواطنة تونسية ومن المنتظر أن ينهي الديوان وضع أمثلتها الهندسية في غضون 6 أشهر .

أسعار رمزية تتراوح بين 5 إلى 20 دينار للمتر المربع

وأبرز أن الأسعار التي سيتم التفويت بها لهؤلاء تتراوح بين 5 و20 دينارا كأقصى سعر للمتر المربع الواحد لتمكين هؤلاء من شهادات تملك وعقود تمليك ثم في مرحلة ثانية إعطائهم شهادات ملكية للتصرف فيها بالكراء أو الرهن أو بالتوريث ومن المنتظر الانتهاء من هذه العملية من قبل ديوان قيس الأراضي في غضون عامين أو ثلاث سنوات.

وأوضح أن من سينتفع بهذا المشروع هم الأشخاص الذين شيدوا منازلهم سنة 2000 أما الذين قاموا ببناء مساكن مابعد هذه السنة ستوضع لهم اطر قانونية أخرى لاحقة مشيرا إلى أن المداخيل الرمزية لمالكي هذه المنازل ستوظف لوضع الأمثلة الهندسية نافيا أن تكون هذه المجامع السكنية كلها عشوائية أو فوضوية .

هناء السلطاني