أمس في منوبة واليوم في الحرايرية.. تحاليل سريعة لكورونا في عدة مناطق

بعد ولاية منوبة، تقوم وزارة الصحة اليوم بـ250 تحليلا سريعا لفيروس كورونا في منطقة الحرايرية من ولاية تونس، وذلك من أجل تحديد مدى إنتشار الفيروس وطريقة العدوى وتحديد نسبة المناعة المكتسبة من الفيروس في هذه المناطق.

وفي مداخلته في برنامج صباح الناس، أوضح طارق بن نصر المدير الجهوي للصحة بتونس أن اختيار المناطق التي ستجرى فيها التحاليل تم وفق الأكثر تسجيلا لحالات إصابة بالفيروس وتقارب بين الحالات مما يرجح أنها عدوى أفقية.

وأفاد بأن هذه الحملة النموذجية هي تقصي للمناطق الموبوءة، وستوفر هذه التحاليل نتائج في 15 دقيقة، وفي حال كانت إيجابية، سيتم اخضاع الحالات إلى التحليل العادي عبر عينة من الأنف، والتي ستمكن من تحديد ما اذا كان في مرحلة متأخرة من الفيروس أو أصيب حديثا، وهو ما يساعد على تحديد نسبة المناعة الجماعية.